X إغلاق
X إغلاق
الاكثر قراءة
الأكثر قراءة
facebook
facebook
دردشة الموقع
اخبار سريعة
ارسل لنا راديو ستار 2000 البث الحي Live TV

صالونات نسائية تبيع القمل لـزيادة كثافة الشعر!

تاريخ النشر :21-08-2016 - 13:55
الكاتب :الديار
المحرر :نشأت أبو عواد
أكدت عاملات في صالونات حلاقة نسائية وجود إقبال من بعض النساء على شراء حشرات القمل، لاعتقادهن أنها تعالج ضعف الشعر، وتزيد من كثافته، مشيرات إلى أن بعض النساء لديهن قناعة كاملة بأن حشرة القمل تسارع في تكاثف الشعر، وتعمل على زيادة نموه. 
 
وبدأت صالونات نسائية في دبي بتربية القمل من خلال جمع الشعر التالف، ووضعه في علبة تحت درجة حرارة مرتفعة، من أجل نمو القمل، وبيعه للراغبات في كثافة الشعر، ويصل سعر القملة الواحدة إلى 14 درهماً.
 
معلومات غير علمية
 
حذّر أخصائي الأمراض الجلدية في مستشفى عبيدالله في رأس الخيمة الدكتور، شريف ضياء، من الانسياق خلف الدعاوى الكاذبة التي يتم الترويج لها عبر مواقع التواصل الاجتماعي والمواقع المجهولة، مشيراً إلى أن بعض الصالونات النسائية تروّج مثل هذه المعلومات غير العلمية، من أجل تضليل الزبائن وجني الأموال بطريقة غير قانونية.
 
وأكد أن القمل حشرة طفيلية، تتغذى على دماء فروة الرأس، وليس لها أية علاقة بنمو الشعر أو تساقطه، لافتاً إلى أن أضرار القمل كثيرة، إذ إنها حشرة سريعة التكاثر والانتشار، ويصعب القضاء عليها في وقت قصير.
 
ممارسات غير صحية
 
وأفاد رئيس قسم الرقابة الصحية في دبي، حافظ غلوم، بأن استخدام حشرة القمل في الشعر ممارسة غير صحية، إذ إن القمل له أضرار مختلفة على فروة الرأس، ولا يسهم بالضرورة في تكثيف الشعر، موضحاً أن معظم الأشخاص يلجؤون إلى الجهات الطبية ومراكز التجميل للتخلص من القمل لا أن يشتروه منها.
 
وقال إن القسم يجري تفتيشاً دورياً ومفاجئاً على مراكز التجميل، للتأكد من عدم استخدام أية ممارسات سلبية، ويتم تحرير مخالفات عند وجود أي مخالفة للقوانين، ويتم تغليظ المخالفة في حال تكرارها، وقد يصل الأمر إلى إغلاق المنشأة.
 
وتابع أن هذه الممارسات انتشرت عبر مواقع التواصل الاجتماعي منذ أيام عدة، إذ إن بعض الأشخاص يروجون عبر حساباتهم لهذه المراكز، إلا أن البلدية لم تخالف أي مركز حتى الآن.
 
وقالت سين شو، عاملة في صالون نسائي، إن بعض النساء يسألنها عن فوائد القمل، وأهميته في زيادة كثافة الشعر خلال فترة قصيرة، متابعة أن كثيراً من الزبونات طلبن شراء القمل من أجل تجربته والحصول على شعر كثيف.
 
وأضافت أن الصالون مضطر لتلبية رغبات الزبونات، حتى لا يلجأن إلى صالونات أخرى، ما يعرضه لخسائر مالية، موضحة أنه في حال لم تجد الزبونة طلبها عند الصالون، فإنها لن تعود إليه مرة أخرى، مشيرة إلى أن القمل منتشر في رؤوس بعض الفتيات الصغيرات، وأنه يتم جمع شعرهن بعد عملية الحلاقة، ووضعه في علبة مغلقة بإحكام، من أجل تكاثر القمل بصورة سريعة، وبيعه للراغبات في كثافة الشعر.
 
وأوضحت أنه على الرغم من تسبب القمل في حكة الرأس، إلا أن هناك فئة من الزبونات يفضلن التجربة وشراء القمل، دون الاكتراث للعامل الصحي أو المالي.
اضف تعقيب
الإسم
عنوان التعليق
التعليق
ارسل